يتحرك الإعلام الأردني- على كثرته وتنوعه- في مجال عصي، وبمرجعية مهنية عاجزة غالباً عن النهوض بآمال الوطن، عبر رسالة إعلامية وطنية مستقلة، تتكيف مع تراثه الشعبي، وتخاطب الواقع، وتستنهض الهمم، لمستقبل مأمول ومحبور، وكل ذلك في سياق يراعي الثوابت الوطنية والقومية.
ولعل الراصد للساحة المحلية يدرك حالة عدم الكفاية النوعية، إذ نقف أمام معضلة الكثرة والافتقار إلى النوعية، بما يجعل الإعلام الجديد عاجزاً عن تقديم منتج راقٍ يستحقه المتلقي الأردني.
وفي جولة على مجمل المنتج الإعلامي الإلكتروني، تتضح مفارقة مهمة، مفادها أن "الاتباع غلب على الابتداع"، حيث تعتبر غالبية المؤسسات توالداً وتكراراً لفكرة واحدة، ولكن تحت عدة مسميات وواجهات؛ ما يحول دون فرادتها في تقديم صورة نمطية تمنحها هوية خاصة، تجذب القارئ الأردني.
عطش المتلقي، ومتطلبات المستقبل، وإمكانات السوق العملاقة، تفتح الباب واسعاً أمام فاعل منتظم، هو إعلام وطن، يصح آداؤه بفكر ومنهج ناضج، غايته الاستجابة لمتغيرات الغد، وفق فهم واضح وواعٍ لمعطيات اليوم بكل ما فيه.
والحال هذه، ولدت صحيفة "نيسان" الإلكترونية كفكرة من رحم الواقع، ونضجت في رحاب المستقبل، وتبنّى تأسيسها وإطلاقها الصحافيان؛ لقمان اسكندر وإبراهيم قبيلات، بعد تقدمهما خطوة أمام من استشعر الحاجة والضرورة، وإثر مشاورات واسعة شملت طيفاً واسعاً من مختلف مناطق المملكة، وبعد الاستماع للعديد من الاستشارات المعمقة من مختصين في الإعلام.
نضوج فكرة "نيسان" أثّث الركاب للسير في طريق طويل، يدرك مصاعبه ومتاعبه القائمون على المشروع، الذين وجدوا الواقع بما فيه من مشكلات مدعاة للبذل والجهد، ولمزيد من العطاء ويستدعي جهود القامات الوطنية.
اليوم، تظهر صحيفة "نيسان" الإلكترونية؛ لتكون موئلاً وقبلة لظمأى المعرفة والحقيقة، يرتشفون فيها ومنها رحيق الواقع وطيب المآل، وتصير تالياً وكيلاً للوطن الأردني، تنوب عن قواه الحية، وتدافع عن قضاياه وتؤسس حاضرة عنوانها الحقيقة دون قيود، وبراوية أردنية خالصة.
ضيق الواقع، وحتمية الغد تحيل إنشاء صحيفة "نيسان" الإلكترونية إلى ضرورة ثابتة، بينما مناعتها تظل رهناً لتطورها الدائم القائم على تجويد العمل الإعلامي فقها وفعلاً، واستبدال ساكن النفس ومقيد الوعي بحقائق المستقبل الحر الموضوعي، في تجاوز لنهج الترك والصمت لصالح حزم مهني واجب، ورفعة يستدعيها المستقبل.
تطور دائم يرخي العنان لإبداع الإعلاميين، ويطلق خيالهم في فضاءات حرة، تستوعبها بنية مهنية حديثة وشابة قادرة على تقديم المنتج الإبداعي، في أبهى صورة وأجل مقام وضمن خطة عمل صارمة، تتضمن روح عمل جماعية، وصرامة لا تكسر ولا تعصر، وبما يؤسس للرفعة المنشودة، التي تنزع عن الصالحين صمتهم فيعاود النهر جريانه، متوكلين على جلالة القائل :"فإذا عزمت فتوكل على الله".

الناشر: إبراهيم قبيلات
ibrahim.sq80@gmail.com
Tel: +962772032681
nesannews16@gmail.com

contact

×

home

الأردن

مال

عربي ودولي

مقالات

ناشئة نيسان

عيون نيسان

مناسبات

ثقافة وفنون

امرأة نيسان

منوعات

رياضة

الصيدلية الخضراء

 
adv6

حراك في ذيبان بعد الحجز على أموال مئات المواطنين.. والتعميم على معيليها

print this page

نيسان ـ نشر في: 2019-04-15

قال مواطنون من لواء ذيبان في محافظة مادبا إن صندوق التنمية والتشغيل طلب الحجز على أموالهم وتوقيف أبنائهم من قبل التنفيذ القضائي وذلك بعد تعثرهم في تسديد الأقساط المستحقة عليهم .

وفي التفاصيل، قال عضو لجنة المتابعة عاطف الطوالبة إن الحكومة السابقة برئاسة الدكتور هاني الملقي أعلنت توفر قروض في صندوق التنمية والتشغيل للشباب المعطلين عن العمل لتساهم في حل مشكلة الفقر والبطالة في اللواء والمحافظة اضافة الى محافظات الكرك ومعان والطفيلة وعلى الهوية الشخصية.

وأضاف إن منح القروض كان ميسّرا للغاية، حيث كان كلّ 4 شباب يكفلون بعضهم البعض على الهوية الشخصية، ليقيموا مشاريع دون وجود دراسات جدوى حقيقية بعد دراسة واقع المنطقة التي تعمل فيها، حيث فشلت جميع تلك المشاريع.

ولفت إلى أنه تمّ ترخيص 39 محل ألبان وأجبان في اللواء لوحده.

وقال إن مجموع المبالغ التي تم ضخها في اللواء تقدر بنحو 4 مليون دينار تضرر منها آلاف الأشخاص، فيما تجاوز عدد المقترضين الـ500 مقترض، لكل منهم 5 آلاف دينار.

وأشار إلى تشكيل لجنة متابعة للمتضررين من أهالي المحافظات الأربع، اضافة إلى أبناء البادية الجنوبية والوسطى، لافتا إلى أن جميع الاحتمالات مفتوحة في حال كان هناك اصرار من قبل الصندوق على الطلبات القضائية.

وتاليا نصّ رسالة قال الطوالبة إنه جرى ارسالها إلى رئيس الوزراء الدكتور عمر الرزاز:

بسم الله الرحمن الرحيم.

دولة رئيس الوزراء الأكرم.

الموضوع : قضية الغارمين الغارقين في قروض صندوق التنمية والتشغيل .

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته وبعد:

فقد اعلنت الحكومة السابقة عن توافّر قروض من صندوق التنمية والتشغيل لتمويل مشاريع جماعية تساهم في حلّ مشكلتي الفقر والبطالة، اندفع حينها عشرات الآلاف من الأسر الأردنية في الجنوب للأستفادة من تلك القروض على أمل مساهمتها في تحسين أوضاعهم الاقتصادية القاسية التي لا تخفى على دولتكم.

وبالفعل تمّ ذلك، لكنّه تمّ بطريقة عشوائية غير مدروسة أدّت إلى فشل تلك المشاريع، وأستيقظ هؤلاء المقترضين على كارثة بعد ان وجدوا أنفسهم مطالبين بتسديد آلاف الدنانير مع الحجز على ما لديهم من أموال ، وملاحقات قضائية، أدى ذلك لاوضاع اجتماعية مزرية زادت الناس فقرا وضيقا وبؤسا علاوة على ما هم فيه من سوء الأحوال.

وأمام هذا الواقع المؤلم فقد تداعى الآلاف من هؤلاء الغارمين الغارقين في هذه الورطة للمطالبة بحلّ قضيتهم التي باتت تهدد أسرهم بالشتات وبيوتهم وما لديهم من أملاك ضئيلة بالضياع، علاوة على حالات الطلاق والتفكك الاسري بين الاهل والاخوة والاصدقاء والانسباء.

وقد تشكّلت لجنة لهذه الغاية لتضع هذه القضية بين يديّ دولتكم مع مطالب هؤلاء الغارمين، والتي تتلخص بما يلي:

1. شمول الغارمات بمبادرة ومكرمة جلالة الملك عبدالله الثاني حفظه الله ورعاه والتي جاءت لتحصين كرامة المرأة في المجتمع الاردني والحفاظ على الامن المجتمعي.

2. اعفاء القروض الفردية من الفوائد مع إعادة جدولة تلك الديون بحيث تصبح أقساطها مريحة نسبيّا.

3. شطب جميع القروض الجماعية التي ارهقت الناس وعززت الفرقة بين افراد المجتمع المتماسك، وتمّت بطريقة تستوجب التحقيق مع تلك الجهات القائمة عليها.

دولة رئيس الوزراء

ان مقابلتكم في القريب العاجل لوضعكم في صورة ما آل إليه المجتمع الأردني في الجنوب حتى نلتقي على طريق الصواب لإنقاذ ما يمكن إنقاذه مما تبقى من تماسك وصلابة وكرامة المجتمع وولائه وانتمائه لوطنه وقيادته.

آملين أخذ الموضوع وخطورته واحتقان الشارع فيه وتفكك اسرته الأردنية الواحدة على محمل الجد.

دولة الرئيس المحترم



الوقت يداهمنا والجنوبي الاصيل صمام الأمان منذ تأسيس الإمارة إلى يومنا هذا، بات مجبرا في الخروج إلى الشارع ليعبر عن سخطه وغضبه ويدافع عن كرامته وأمنه الاجتماعي المقدس.



وتفضلوا بقبول فائق الاحترام

اللجنة التحضيرية لمتضرري صندوق التنمية والتشغيل:

١. عمر الحباشنه - محافظة الكرك / 0790710599

٢. عاطف الطوالبه- محافظة مادبا/ 0777182681

٣. حارث المسلم الصخري - بدو الوسط /0777813351

٤. محمد البزايعه- محافظة معان/ 0776979297

٥. فادي البدور - محافظة الطفيلة / 0777160040

٦. عواد سالم ابو تايه- بدو الجنوب / 0779125360

نسخة / الديوان الملكي العامر

/ معالي وزير الداخلية المحترم

/ معالي وزير العمل المحترم

/ معالي وزير العدل المحترم

/ معالي وزير الأوقاف المحترم

/ معالي وزير التنمية الاجتماعية المحترم

/ معالي وزير التخطيط

/ دولة رئيس رئيس مجلس الاعيان

/سعادة رئيس مجلس النواب

/ مدير عام صندوق التنمية والتشغيل المحترم

/ دائرة المخابرات العامة



(جو 24)