يتحرك الإعلام الأردني- على كثرته وتنوعه- في مجال عصي، وبمرجعية مهنية عاجزة غالباً عن النهوض بآمال الوطن، عبر رسالة إعلامية وطنية مستقلة، تتكيف مع تراثه الشعبي، وتخاطب الواقع، وتستنهض الهمم، لمستقبل مأمول ومحبور، وكل ذلك في سياق يراعي الثوابت الوطنية والقومية.
ولعل الراصد للساحة المحلية يدرك حالة عدم الكفاية النوعية، إذ نقف أمام معضلة الكثرة والافتقار إلى النوعية، بما يجعل الإعلام الجديد عاجزاً عن تقديم منتج راقٍ يستحقه المتلقي الأردني.
وفي جولة على مجمل المنتج الإعلامي الإلكتروني، تتضح مفارقة مهمة، مفادها أن "الاتباع غلب على الابتداع"، حيث تعتبر غالبية المؤسسات توالداً وتكراراً لفكرة واحدة، ولكن تحت عدة مسميات وواجهات؛ ما يحول دون فرادتها في تقديم صورة نمطية تمنحها هوية خاصة، تجذب القارئ الأردني.
عطش المتلقي، ومتطلبات المستقبل، وإمكانات السوق العملاقة، تفتح الباب واسعاً أمام فاعل منتظم، هو إعلام وطن، يصح آداؤه بفكر ومنهج ناضج، غايته الاستجابة لمتغيرات الغد، وفق فهم واضح وواعٍ لمعطيات اليوم بكل ما فيه.
والحال هذه، ولدت صحيفة "نيسان" الإلكترونية كفكرة من رحم الواقع، ونضجت في رحاب المستقبل، وتبنّى تأسيسها وإطلاقها الصحافيان؛ لقمان اسكندر وإبراهيم قبيلات، بعد تقدمهما خطوة أمام من استشعر الحاجة والضرورة، وإثر مشاورات واسعة شملت طيفاً واسعاً من مختلف مناطق المملكة، وبعد الاستماع للعديد من الاستشارات المعمقة من مختصين في الإعلام.
نضوج فكرة "نيسان" أثّث الركاب للسير في طريق طويل، يدرك مصاعبه ومتاعبه القائمون على المشروع، الذين وجدوا الواقع بما فيه من مشكلات مدعاة للبذل والجهد، ولمزيد من العطاء ويستدعي جهود القامات الوطنية.
اليوم، تظهر صحيفة "نيسان" الإلكترونية؛ لتكون موئلاً وقبلة لظمأى المعرفة والحقيقة، يرتشفون فيها ومنها رحيق الواقع وطيب المآل، وتصير تالياً وكيلاً للوطن الأردني، تنوب عن قواه الحية، وتدافع عن قضاياه وتؤسس حاضرة عنوانها الحقيقة دون قيود، وبراوية أردنية خالصة.
ضيق الواقع، وحتمية الغد تحيل إنشاء صحيفة "نيسان" الإلكترونية إلى ضرورة ثابتة، بينما مناعتها تظل رهناً لتطورها الدائم القائم على تجويد العمل الإعلامي فقها وفعلاً، واستبدال ساكن النفس ومقيد الوعي بحقائق المستقبل الحر الموضوعي، في تجاوز لنهج الترك والصمت لصالح حزم مهني واجب، ورفعة يستدعيها المستقبل.
تطور دائم يرخي العنان لإبداع الإعلاميين، ويطلق خيالهم في فضاءات حرة، تستوعبها بنية مهنية حديثة وشابة قادرة على تقديم المنتج الإبداعي، في أبهى صورة وأجل مقام وضمن خطة عمل صارمة، تتضمن روح عمل جماعية، وصرامة لا تكسر ولا تعصر، وبما يؤسس للرفعة المنشودة، التي تنزع عن الصالحين صمتهم فيعاود النهر جريانه، متوكلين على جلالة القائل :"فإذا عزمت فتوكل على الله".

الناشر: إبراهيم قبيلات
ibrahim.sq80@gmail.com
Tel: +962772032681
nesannews16@gmail.com

contact

×

home

الأردن

مال

عربي ودولي

مقالات

ناشئة نيسان

عيون نيسان

مناسبات

ثقافة وفنون

امرأة نيسان

منوعات

رياضة

الصيدلية الخضراء

 
adv6

السلط وجرش والمفرق والكرك ومعان والشونة وعجلون حسمت بالتزكية

print this page

نيسان ـ نشر في: 2019-01-13

قال الناطق باسم الهيئة المستقلة للانتخاب جهاد المومني إن كلا من السلط وجرش والمفرق والكرك ومعان المزار الجنوبي والشونة الجنوبية وعجلون والرصيفة تم حسمها بالتزكية.

وفاز 6 مرشحين بالتزكية في انتخابات مجلس إدارة غرفة تجارة الشونة الجنوبية، ترشحوا لإشغال 9 مقاعد.ووفق ما أكد المومني في تصريح صحفي ، إن المرشحين الستة فازوا بالتزكية نتيجة عدم اكتمال العدد المطلوب للترشح لمجلس إدارة غرفة تجارة الشونة الجنوبية.

وأضاف المومني ان المرشحين الستة بعضوية مجلس إدارة الغرفة ، يمنحهم نظام انتخابات الغرف التجارية الحق في اختيار الأعضاء الثلاثة الآخرين ويتم التنسيب بهم إلى وزير الصناعة والتجارة لإضافتهم لإشغال المقاعد المتبقية، بحيث يكونوا أعضاء مكملين، وفق المادة 25 من نظام انتخابات الغرف التجارية وبذلك يكتمل أعضاء مجلس إدارة الغرفة.وبدأت الساعة الثامنة صباح امس عملية الاقتراع لانتخابات غرف التجارة والقطاعات التجارية بعموم المملكة التي تشرف عليها الهيئة المستقلة للانتخاب.

وتشمل الانتخابات 16 غرفة تجارية منها مجالس ثماني غرف فازت بالتزكية.

مادبا: قال رئيس الاشراف على انتخابات غرفة تجارة مادبا المهندس خالد القسوس ان إنتخابات مجلس إدارة غرف تجارة مادبا وممثلي القطاعات التجارية جرت بكل سهولة ويسر. يشار الى أن أعضاء الهيئة العامة لغرفة تجارة مادبا 251 عضوا ترشح منهم 16 مرشحا يتنافسون على تسع مقاعد مخصصة لمجلس إدارة الغرفة التجارية.

جرش: اعلن رئيس لجنة انتخاب غرفة تجارة جرش محمد العلاونة فوز مجلس ادارة غرفة تجارة جرش المكون من تسعة اعضاء بالتزكية .وتوافق اعضاء المجلس على اختيار الدكتور علي دندن العتوم رئيسا، واحمد عضيبات نائبا للرئيس، ويحيى زريقات نائبا ثانيا للرئيس، واحمد الكايد امينا للسر، وعوني دعابس نائبا لأمين السر، وحسين الحوامدة امينا للصندوق، وابراهيم الصمادي نائبا لأمين الصندوق، ورائد الكنجي ومصطفى المارديني اعضاء.واوضح العلاونة ان عدد المترشحين لتمثيل القطاعات في غرفة تجارة الاردن بالقطاع التجاري لمحافظة جرش بلغ 25 مترشحا.

السلط :اشاد تجار شاركوا في العملية الإنتخابية للقطاعات التجارية لغرفه تجارة الاردن التي جرت في غرفة تجارة السلط بالتنظيم والدقه التي رافقت العملية الإنتخابية اشرفت عليها الهيئة المستقله للانتخابات.

رئيس غرفه تجاره السلط سعد البزبز الحياري اكد ان اشراف الهيئة المستقلة على الانتخابات انعكس بشكل ايجابي على العملية الانتخابية فكانت الاجراءات سلسة وشفافه اضافه الى ان الموقع غرفة تجارة السلط مناسب ايضا وقد عملت غرفه تجاره السلط على تقديم كافه التسهيلات لإنجاح هذه العملية.واشاد التاجر احمد وشاح بالاجراءات المتبعة في عملية الانتخاب.

وقال لاحظنا توخي الدقة في السجلات وآلية التصويت وكان هناك شفافية في العمل والاستقبال وآلية التصويت صحيحة وهناك ارتياح كبير لاشراف الهيئة .التاجر درويش مجدلاوي قال إن الانتخابات في السلط كانت منظمة . العقبة:شهدت انتخابات غرفة تجارة العقبة امس في مدرسة فاطمة الزهراء الاساسية، اقبالا من التجار الناخبين الذين يتنافسون على الفوز بالهيئة الادارية للغرفة من خلال كتلتين هما التغيير، والعمل والانجاز ومرشحين اثنين مستقلين.وقال رئيس لجنة انتخابات غرفة تجارة العقبة المهندس وجدي الضلاعين، ان 20 تاجراً ترشحوا رسمياً لخوض الانتخابات، وان عدد الذين يحق لهم التصويت بلغ 1607 رخصة، الامر الذي جعل الغرفة تحتل المرتبة الثانية بعدد المصوتين بعد العاصمة عمان.

الكرك:شهدت انتخابات ممثلي القطاعات في مجلس غرفة تجارة الاردن والتي جرت في غرفة تجارة الكرك اقبالا ضعيفا. واشار تجار الى ان الاقبال الضعيف لعدم وجود مرشحين للمجلس من محافظة الكرك ولكون انتخابات مجلس ادارة غرفة تجارة الكرك سبق وحسمت بالتزكية.

وبحسب رئيس لجنة الاشراف على انتخابات القطاعات في غرفة تجارة الكرك المهندس حسام الكركي فان عدد من يحق لهم الاقتراع من بين التجار في مناطق عمل غرفة تجارة الكرك يبلغ 572 تاجرا . يذكر أن عدد أعضاء الهيئة العامة لغرفة تجارة الكرك الذين تنطبق عليهم الشروط القانونية لممارسة حقهم الانتخابي يبلغ 574 عضوا.ا

ربد : قال رئيس لجنة الانتخاب لغرفة تجارة اربد الدكتور محمد الهيلات، انه تم فتح الصناديق عند الساعة الثامنة صباح امس في مركز الاقتراع والفرز بمدينة الحسن الرياضية لتبدأ بعدها لجان الاقتراع وعددها ست لجان باستقبال الناخبين من الهيئة العامة لغرفة تجارة اربد. واوضح انه تم توزيع الناخبين على ست لجان اقتراع بحسب القطاعات في حين تم دمج بعض القطاعات ذات الكثافة الاقل في لجنة اقتراع مشتركة تسهيلا على الناخبين ولضمان عدم تأخيرهم لوقت طويل اثناء ممارسة حقهم الانتخابي.

ويتنافس على مقاعد مجلس ادارة الغرفة التسعة 20 مرشحا موزعين على كتلتين هما العهد ووطن ومرشحين مستقلين في حين بلغ عدد اعضاء الهيئة العامة الذين يحق لهم الانتخاب 1958 ناخبا وناخبة.وتفقد عضوا مجلس مفوضي الهيئة المستقلة للانتخاب سمر الحاج حسن وفيصل الشبول سير انتخابات مجلس ادارة غرفة تجارة التي بدات صباح امس السبت .

وابدى الحسن والشبول ارتياحا كبيرا لادارة العملية الانتخابية وتنفيذ اجراءاتها بكل دقة وموضوعية ودعيا الى تسجيل اي ملاحظات ليتم معالجتها فورا من قبل الهيئة ولجنة الانتخاب. الطفيلة:شهدت انتخابات غرفة تجارة الطفيلة امس السبت في قاعة غرفة تجارة الطفيلة اقبالا من التجار الناخبين الذين يتنافسون على الفوز بالهيئة الادارية للغرفة من خلال كتلتين.

وقال رئيس لجنة انتخابات غرفة تجارة الطفيلة صالح الحجاج أن 11 تاجرا ترشحوا رسمياً لخوض الانتخابات، وان عدد الذين يحق لهم التصويت بلغ 134 تاجرا ، مشيرا إلى ان العملية الانتخابية سارت بكل يسر وسهولة وتم توفير المتطلبات اللازمة لإجرائها.

بدوره بين مدير غرفة تجارة الطفيلة محمود النظامي انه تم دعوة أعضاء الهيئة العامة لغرفة تجارة الطفيلة في الصحف المحلية وعبر وسائل التواصل الاجتماعي فيما يبلغ عدد التجار المسجلين في سجلات غرفة التجارة 1250 تاجرا . الدستور